مقال صحفي يربك “أسبوع الموضة” بميلانو الإيطالية

فجر مقال  صحفي نشرته جريدة “نيويورك تايمز” حول صناعة الموضة الإيطالية، معطيات مثيرة حول العاملات في مجال خياطة ملابس الموضى.
وكشف المقال عن تقاضي خياطات بالجنوب الإيطالي لأجور زهيدة مقابل خياطتهن لماركات عالمية و ذائعة الصيت.
المقال الذي نشرته جريدة “نيويورك تايمز” كشف عن الأجور التي تتلقاها نساء يشتغلن في حياكة ملابس لكبريات الشركات حيث صرحت إحداهن بتلقيها 10 اورو مقابل اشتغالها لفائدة شركة “ماكس مارا” الشهيرة و التي تباع قطعها بحوالي 800 أورو.
ذات المصدر كشف عن اشتغال خياطات بالمنزل في الجنوب الإيطالي، دون عقود عمل، و بأجر يومي لا يتجاوز 3 أورو و دون أن يتمتعن بحقوقهن الإجتماعية التي يكفلها قانون الشغل الإيطالي.
و تردد صدى هذا التحقيق في أجواء أسبوع الموضة الذي انطلق أمس بميلانو فيما اتجهت بعض الجهات الإيطالية لانتقاذ هذا التحقيق و اعتباره مدبرا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.