تكريم حاكم ولاية أميركية لاستقباله لاجئين سوريين

جريدة طنجة – رويترز ( فاطمة عبرت عن امتنانها لدانييل مالوي حاكم ولاية كونيتيكت ) 

كرّمت عـائلة الرَّئيس الأميركي الرّاحـل جــون كنيدي أمس دانيل مالوي حاكم ولاية كونيتيكت لاستقباله لاجئين سوريين، في وقت يسعى حكام ولايات آخرون لإبعادهم.

ومنــحَ الحاكم الديمقراطي جائزة “شخصية شُجـاعة” في مكتبة جون كنيدي الرئـــاسية في بوسطن بالإضافة إلى العائلة السورية التي رَحب بها شخصيــًا في الولاية.

ووجّـهَ مالوي الدَّعـوة للعـــائلة السورية لتستقر في كونيتيكت بعد أسبوع من هجوم 13 نوفمبر/تشرين الثاني الذي نفذه مسلّحون إسلاميون وقتل فيه 130 شخصــًا في باريس. ويعتقد أن أحد المهاجمين على الأقل يحمل جَـواز سَفر سوريــًا رغم الشكوك المثارة في صِحة الوثيقة.

ودفعَ الهُجــــوم الحُكام في أكثر من نصف الولايات إلى معارضة توطين لاجئين سوريين. ودَعـــا دونالد ترامب أبرز المرشحين الجمهوريين المحتملين لانتخـابــات الرئـــاسة إلى حظْرِ شـامـل لدخـــول المسلميـــن.

وقال مالوي في كلمته “عندما رأيت ذلك قررت أن أرفع صوتي وأن أوضح أن من الأميركيين من لا يعتقد بوجوب منع الناس من دخول البلاد بسبب الدّين أو المكان الذي جـاؤُوا منه.”

وأضــافَ “أقبل هذه الجائزة الرائعة بــــاسم الطَيّبين في هذهِ الأمّـة الذين قـالـــوا (ليس هذا في بلدنا)”.

وكان هذا أول تجَمُع عام تحضره أسرة للاجئين السوريين، وهي أم وزوجها وابنهما البالغ من العمر خمس سنوات. ووجهت الأم فاطمة الشكر لمالوي والولايات المتحدة في كلمة بالإنجليزية.

المصدر : رويترز

مقالات ذات صلة