احتجاج أزيد من 200 شخص من أرباب وسائقي شركات النقل أمام مقر كتابة الدولة بالرباط

جريدة طنجة ـ زهراء بن سليمان 

قام أرباب وسائقي شركات النقل يوم أمس الأربعاء، بوصل عددهم إلى أكثر من 200 شخص من مدن مختلفة، بالاحتجاج أمام مقر كتابة الدولة المكلفة بالنقل بالرباط، وذلك من أجل تعبيرهم عن استياءهم وغضبهم على سياسة تستهدف قطاع النقل وتهدده، حسب وصفهم.

حيث حملوا أعلام الوطن، وصور الملك محمد السادس، ورفعوا شعار “إرحل” ضد كاتب الدولة “نجيب بوليف” الذي يودهون له تهمة رفض الحوار معهم واتخاذ قرارات فردية.

وصرح رئيس شركة نقل المسافرين لأحد المواقع، أنه شارك في الوقفة احتجاجا على السياسة التي تنهجها كتابة الدولة تجاه المهنيين.

وأضاف “الشاذلي” قائلا : “أنا مستثمر في القطاع، والدي اشترى رخصا من المستعمر منذ التلاثينيات” و “منذ مجيء حكومة البيجيدي كانت لنا ثقة للاستثمار في القطاع، لكن أملنا اليوم تحول إلى سراب”، مؤكدا على معاناته كمستثمر.

و أنه بعد وقفة، يوم أمس، ينتظر المهنيون الحوار مع كتابة الدولة وحل المشكلات، ولكن إذا لم يتحقق ذلك، فإنهم سينظمون مسيرة بالحافلات من مختلف المدن إلى الرباط.

مقالات ذات صلة