أيام قبل رمضان.. نقص حاد في الأدوية يستنفر مصالح وزارة الصحة

متابعة

تعيش مستشفات عمومية بمدينة الدار البيضاء وفاس ومراكش على وقع نقص حاد في مجموعة من الأدوية خاصة بعلاج أمراض مزمنة، على رأسها الضغط الدموي والشرايين والقلب، وكذا عقاقير مستخدمة في علاج الحالات الطارئة، إذ سجل اختفاؤها في عدد من أقسام المستعجلات أخيرا ما استنفر مصالح التزود التابعة لوزارة الصحة قبل أيام من رمضان الكريم.

وأفادت مصادر عليمة، أن مديرية المستشفيات بوزارة الصحة، توصلت بإشعارات من مختلف المؤسسات الصحية التي تعاني نقصا حادا في هذه الأدوية، التي تستخدم في الحالات المستعجلة في رمضان الذي يعرف تدهور في صحة العديد من المرضى حاملي الأمراض المزمنة، موضحة أن الأمر يتعلق بنقص في “الادرينالين” الخاص بعلاج الأزمات القلبية المفاجئة، و”ديماموكس” الموجه لعلاج ارتفاع ضغط الدموي في العينين، وكذا “بروتامين” العقار المستخدم لوقف النزيف الدموي، إضافة إلى “ازنتاك” الخاص بعلاج أمراض المعدة و”كيلكوفاج” المرتبط بأمراض السكري.

مقالات ذات صلة