رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تعلن استقالتها (فيديو)

متابعة

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، الجمعة، استقالتها، محددة جدولاً زمنياً لخروجها من الحكومة والحزب على خلفية أزمة البريكست.

وقالت ماي إنها فعلت ما بوسعها لتحقيق الديمقراطية وحماية اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي وإبرامه.

ويستغرق انتخاب زعيم جديد لحزب المحافظين نحو 6 أسابيع.

وبعد 3 سنوات في المنصب، طغت عليها أجواء الأزمة كان من المقرر أن تجتمع ماي مع رئيس لجنة 1922 في حزب المحافظين وهي اللجنة التي يمكنها إقالة رؤساء الحكومة لتحديد جدول زمني لرحيلها.

وقال جيفري كليفتون براون رئيس لجنة 1922 إنه يتوقع أن تبقى ماي رئيسة مؤقتة للحكومة لحين اختيار خليفة لها.

وستكون بذلك ماي محتفظة بمنصبها عندما يزور الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، المملكة المتحدة من 03 إلى 05 يونيو.

وفي وقت سابق، أعلنت الوزيرة البريطانية لشؤون البرلمان أندريا ليدسوم استقالتها من منصبها احتجاجاً على طريقة إدارة رئيسة الحكومة تيريزا ماي لملفّ خروج المملكة من الاتّحاد الأوروبي. وقالت ليدسوم في تغريدة على تويتر أرفقتها بكتاب استقالتها “بأسف بالغ وقلب حزين قرّرت الاستقالة من الحكومة”.

وأوضحت وزيرة شؤون البرلمان في كتاب استقالتها أنّها خلال الأشهر الأخيرة التي قدّم فيها العديد من زملائها استقالاتهم من الحكومة بسبب خلافات بينهم وبين ماي حول بريكست، آثرت هي البقاء في منصبها “للنضال من أجل بريكست”.

وأضافت مخاطبة رئيسة الوزراء “على طول الطريق كانت هناك تنازلات غير مريحة، لكنّك حصلت على دعمي التامّ وإخلاصي”، أمّا اليوم “فلم أعد أصدّق” بأنّ النهج الذي تتّبعه الحكومة سوف ينجح في “تحقيق نتائج الاستفتاء” الذي جرى في 2016.

مقالات ذات صلة