طنجة : التراك يحرج رئيس المقاطعة و يتهم الداخلية بحرمان الساكنة من إصلاحات هامة

انتقد نائب رئيس مقاطعة امغوغة بطنجة محمد التراك في تدوينة له على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك وزارة الداخلية على القرار الذي اتخذته مؤخرا بتحويل جزء من منحة المقاطعة لتسديد ديون بعض القطاعات بالمدينة.

و قال التراك أن وزارة الداخلية ارتأت هذه السنة أن تخصص لفصول إصلاح الطرق والازقة والمقابر 0 درهم و هو ما يعني أن سنة 2019 ستكون بيضاء في هذا المجال.

التراك الذي أحرج رئيس المقاطعة محمد بوزيدان بهذه التدوينة، أراد أن يضع وزارة الداخلية في مواجهة مباشرة مع الساكنة حتى يخلي ذمة المقاطعة من المسؤولية في هذا الشأن.

وأضاف في تدوينته التي وجهها إلى ساكنة المقاطعة و خصها بأحياء ( حي الخرب، حي الزايديين،حي عزيب ابقيو،حي امغوغة الكبيرة والصغيرة،حي الادريسية،حي موحباكو. حي بوحساين، حي ارض الدولة، حي دار التونسي العزيفات، حي بنكيران، حي الشرف، حي طنجة البالية. حي السانية، أن المكتب المسير كان يخصص أكثر من نصف الميزانية السنوية (حوالي 900 مليون سنتيم )لصيانة الطرق والازقة والمقابر بمساحة سنوية تقدر مابين 40 ألف و60الف متر مربع .
لكن وزارة الداخلية خصصت هذه السنة 0 درهم في هذا الفصل.

و اختتم نائب رئيس المقاطعة تدوينته بأن هذا القرار لم يستعيبه لحد الأن و لم يجد له أي تفسير بالقول “ليفهم شي حاجة يفهمنا ؟؟؟!!!”.

مقالات ذات صلة