مخدرات و سيارات و مبلغ مالي.. الأمن يعتقل مواطنيْن جزائرييْ ينشطان ضمن شبكة دولية لترويج المخدرات

متابعة

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة، على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الاثنين، من توقيف خمسة أشخاص، من بينهم مواطنان جزائريان، وذلك للاشتباه في تورطهم في شبكة إجرامية تنشط في مجال الترويج الدولي للمخدرات.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تم توقيف المشتبه بهم في عدة عمليات متزامنة جرى تنفيذها بكل من مدينة وجدة وأحفير وعين بني مطهر وبني أدرار، بينما أسفرت عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية عن حجز 334 كيلوغرام من مخدر الشيرا على شكل 12 رزمة، فضلا عن حجز 06 سيارات ومبلغ مالي يشتبه فيه كونه من عائدات ترويج المخدرات على الصعيد الدولي.

وقد تم، حسب المصدر ذاته، الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، فيما تتواصل الأبحاث والتحريات لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي.

وذكر البلاغ بأن هذه العملية تندرج في سياق المجهودات الأمنية المتواصلة والمشتركة بين مصالح الأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، لمكافحة الاتجار والتهريب الدولي للمخدرات والمؤثرات العقلية.

مقالات ذات صلة