نقابة UMT تطالب الحكومة بتمديد دعم الأجراء إلى ما بعد شهر يونيو

متابعة

دعا الاتحاد المغربي للشغل رئيس الحكومة وأعضاء لجنة اليقظة الاقتصادية إلى تمديد الدعم المادي للأجراء المتوقفين عن العمل، إلى ما وراء شهر يونيو 2020.

دعوة الاتحاد المغربي للشغل تأتي بعد إعلان الحكومة عزمها، انهاء العمل بإجراءات للتخفيف من وقع هذه الأزمة، التي من بينها تخصيص دعم مادي للأجـراء، المصرح بهم لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، حيث طالبت الهيئة النقابية بتمديد هذه الإجراءات بالنظر لكون تداعيات جائحة وباء كورونا لازالت مستمرة في بلادنا.

كما أضاف الاتحاد في رسالته إلى الحكومة ولجنة اليقطة أن الكثير من الأجراء لم يستأنفوا عملهم لأن المقاولات التي يشتغلون فيها لازالت متوقفة الأنشطة، مبرزاً أنا الوضعية الاقتصادية والاجتماعية لهؤلاء الأجراء وأسرهم ستتأزم أكثر في حال توقف هذا الدعم.

وزاد الاتحاد أن باعتباره منظمة نقابية وطنية، ذات تمثيلية واسعة للأجراء في القطاع الخاص، وتعنى بشؤونهم وبأوضاعهم الاقتصادية والاجتماعية، فهو يطالب رئيس الحكومة، وأعضاء لجنة اليقظة، بتمديد الدعم المادي للأجراء الذين مازالوا متوقفين عن العمل، بسبب أن مقاولاتهم لم تستأنف نشاطها إلى الآن، وذلك إلى ما وراء شهر يونيو 2020.

مقالات ذات صلة