بادو الزاكي يكشف عن دوره داخل الإدارة التقنية

متابعة

كشف المدرب بادو الزكي، أنه التحق بعمله الجديد داخل الإدارة التقنية الوطنية، التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والتي يشرف عليها الويلزي روبيرت أوشن، معلنا بأن عمله يتمحور بالأساس على التنسيق بين مختلف الأقسام التابعة للإدارة التقنية، انطلاقا من متابعة عمل العصب الجهوية لكرة القدم، لغاية مراكز التكوين الجهوية ثم المنتخبات الوطنية الصغرى.

وتحدث الزاكي الذي تخلى في وقت سابق من الموسم الرياضي، عن عمله كمدرب للدفاع الحسني الجديدي للعمل داخل الإدارة التقنية الوطنية، قائلا:” عملي داخل الإدارة التقنية الوطنية، يتركز حول التنسيق بين مختلف الأقسام التابعة لها،وسيكون لها علاقة أيضا بمهمة تطوير كرة القدم وأساليب العمل مع المدراء التقنيين”.

وتابع :” شرعت في العمل داخل مركز محمد السادس لكرة القدم والتواصل مع المدير التقني الويلزي أوشن لحد الآن يسير بشكل جيد، بعدما انضم للعمل رفقتنا كل من رشيد الطوسي وجمال فتحي”.

إلى ذلك أشاد الزاكي بمركز محمد السادس لكرة القدم، مشيرا إلى أنه الأفضل داخل القارة الأفريقية، وأحسن بكثير من العديد المراكز الأوروبية، مؤكدا بأن المنتخبات التي ستستفيد منه، لن يكون أمامها أعذار لعدم تحقيق نتائج إيجابية.

وتابع: “مركز محمد السادس لكرة القدم بالمعمورة، صرح رياضي رائع، لم نستفد منه كجيل قديم، أما الجيل الحالي فأمامه الفرصة من أجل صناعه نفسه بنفسه، لاستفادته من مرافق رياضية من المستوى العالي”.

وعن رأيه في لاعبي المنتخب المغربي الأول الحاليين، أوضح الزاكي أنه معجب بلاعبين إثنين، ويتعلق الأمر بحكيم زياش الذي كان من وراء إلحاقه بصفوف “أسود الأطلس” عندما كان مدربا للمنتخب المغربي، وأيضا أشرف حكيمي الذي بات حديث وسائل الإعلام في العالم بعدما خطف الأنظار ،داخل ” البوندسليغا” رفقة فريقه بروسيا دورتموند في انتظار عودته لفريقه الأم ريال مدريد.

مقالات ذات صلة