إسبانيا: عودة انتشار عدوى كورونا في ست مدن كبيرة بجنوب مدريد

متابعة

شهدت المدن الست الكبرى في المنطقة الجنوبية للعاصمة الإسبانية “مدريد”، ارتفاعا في عدد الإصابات بفيروس كوفيد-19  بـ5861 حالة في الأسبوعين الماضيين، منها 774 إصابة نشيطة قادرة على نقل الفيروس وفقًا لأحدث تقرير بشأن “الوضع الوبائي في البلديات الاسبانية” و الذي تم الإعلان عنه من قبل وزارة الصحة في مدريد.

و حسب صحيفة “مدريد بريس” فقد سجلت مدينة “بارلا” تزايدا في عدد الإصابات بفيروس كورونا، بـ172 إصابة مؤكدة خلال آخر أسبوعين، بينما عرفت بلدية “خيتافي”  142 إصابة جديدة، حيث تجاوز عدد الإصابات بها بلدية “فوينلابرادا” التي بدورها سجلت 141 إصابة نشيطة، في الموجة الثانية من إنتشار الوباء.

و حسب نفس المصدر، فقد تم رصد 122 مصابا جديدا “بليجانيس”، تتبعها مباشرة “ألكوركون” بـ116 إصابة نشيطة، خلال الأربعة عشر يوما الماضية، بينما سجلت “موستولس” الحصيلة الأخف حسب التقارير بـ81 إصابة فقط.

جدير بالذكر أن المنحى التصاعدي الذي تعرفه إسبانيا خلال الأسابيع الماضية وفي محاولة لمواجهة تجدد انتشار العدوى أعلنت الجهات التي تتمتع بنظام الحكم الذاتي عن استعادة بعض التدابير والإجراءات الاحترازية التي كانت معتمدة خلال فترة الحجر الصحي وفرض قيود جديدة على حركة التنقل و كذا على العديد من القطاعات والفضاءات التي سجلت بها بؤر نشيطة للوباء.

 

مقالات ذات صلة