التربية الوطنية توضح بشأن تغيير عدد أقسام أساتذة اللغة الأمازيغية و الغلاف الزمني لم يتغير

متابعة

ردت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي -قطاع التربية الوطنية -، على الاخبار التي تم تداولها بأن تغيير عدد الأقسام المسندة إلى الأستاذ المتخصص في تدريس اللغة الأمازيغية بالسلك الابتدائي.

وأكدت الوزارة في بيان توضيحي لها الجمعة، أن “الغلاف الزمني لأستاذ مادة اللغة الأمازيغية لم يحدث عليه أي تغيير”.

وأوضحت الوزارة في بيانها، أنه على إثر ما تم تداوله بخصوص إقدامها على إحداث تغيير في عدد الأقسام المسندة إلى الأستاذ(ة) المتخصص(ة) في تدريس اللغة الأمازيغية بالسلك الابتدائي، فإن “الغلاف الزمني لأستاذ مادة اللغة الأمازيغية لم يحدث عليه أي تغيير..”

وأضافت الوزارة في بيانها التوضيحي، أن “المذكرة الوزارية 130/2006 المتعلقة بتدريس اللغة الامازيغية وتكوين أساتذتها لازالت سارية المفعول، وقد تمت الإشارة إليها كمرجع مُعتمد في وثيقة مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي الصادرة في شهر يوليوز 2020″.

مقالات ذات صلة