تقرير.. الأسعار تثقل جيوب المغاربة خلال الفصل الثالث من 2020

متابعة

أفادت المندوبية السامية للتخطيط، بأن أسعار الاستهلاك، يرتقب أن تشهد ارتفاعا في وتيرتها خلال الفصل الثالث من سنة 2020.

وعزت المندوبية في مذكرة حول الوضعية الاقتصادية خلال الفصل الثالث من سنة 2020، وأفاق الفصل الرابع من السنة ذاتها، هذا التحول بالأساس إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية ب0,9 في المئة في ظل زيادة اسعار المواد الطرية وأسعار التبغ بعد ارتفاع رسوم الاستيراد خلال شهر غشت المنصرم.

كما يتوقع، تضيف المندوبية، أن تعرف أسعار المواد غير الغذائية نموا يقدر ب0,4 في المئة، عوض انخفاضها ب0,2 في المئة، في الفصل السابق، موازاة مع تطور أسعار الخدمات وخاصة النقل وعلاج الأسنان.

في المقابل، سيعرف معدل التضخم الكامن والذي يستثني الأسعار المقننة والمواد الطرية والطاقية، نموا يقدر ب0,6 في المئة في الفصل الثالث من سنة 2020، عوض 0,8 في المئة في الفصل السابق، وذلك عقب تباطؤ أسعار المواد الغذائية، والصناعية.

وبالنسبة لمجموع سنة 2020، يرجح أن ترتفع أسعار الاستهلاك ب0,8 في المئة، عوض 0,2 في المئة خلال سنة 2019، فيما سيشهد التضخم الكامن استقرارا في حدود 0,6 في المئة.

مقالات ذات صلة