لهذا السبب.. حذار من نشر هذا النوع من الصور في شبكات التواصل الاجتماعي

متابعة

حذّر نائب معهد علوم تكنولوجيا المعلومات في جامعة Synergy الروسية، أنطون آفيرين من نشر أنواع معينة من الصور في شبكات التواصل الاجتماعي، أو إرسالها عبر بعض التطبيقات.

وحول هذا الموضوع قال آفيرين: “ينصح بعدم نشر الصور المأخوذة من نافذة المنزل أو المكتب أو مكان العمل في شبكات التواصل الاجتماعي، فهذه الصور قد تصبح موضع اهتمام لبعض المسيئين”.

وأضاف “بعض المواقع الإلكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي تحتفظ بالبيانات التي تتعلق بالموقع الجغرافي الذي أخذت منه الصورة عبر الهاتف، وإذا قام شخص ما بالتقاط صورة وتحميلها في تلك الشبكات أو إرسالها عبر رسالة خاصة من خلال الشبكة وكانت خاصية تحديد الموقع الجغرافي للصور مفعلة في جهازه فإن المهتمين بمراقبته سيتمكنون من تحديد موقع المدينة أو الشارع المتواجد فيه، وهذا كاف للبدء في التجسس على هذا الشخص من قبل هؤلاء الأشخاص”.

وأشار آفيرين إلى أن بعض مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي يتباهون بنشر بعض الصور التي يلتقطونها في أماكن قضاء إجازتهم، أو صور حصولهم على جواز سفر جديد أو بطاقة مصرفية معينة على سبيل المثال، وهذه المعلومات أوالبيانات الشخصية يمكن أن تستغل من بعض المسيئين لتحقيق أغراض شخصية معينة”.

مقالات ذات صلة