معجزة .. انتشال طفلة بقيت 65 ساعة تحت الركام بعد زلزال تركيا المدمر

متابعة

بعد الزلزال المدمر بإزمير (غربي تركيا)، تمكنت فرق الإنقاذ التركية من انتشال المزيد من الأحياء من تحت ركام المباني المدمرة، في حين ارتفعت حصيلة ضحايا الكارثة، التي ضربت المنطقة قبل أيام، وتبعتها مئات الهزات.

فقد أعلنت إدارة الكوارث والطوارئ التركية (أفاد) أنه في وقت مبكر، اليوم الاثنين، تم انتشال الطفلة “إليف بيرنشك” (3 سنوات) بحالة جيدة من تحت الأنقاض بعد مرور 65 ساعة.

وأظهرت صور من مقطع مصور نشرتها وكالة الأناضول للأنباء رجال الإنقاذ يحملون الطفلة التي كانت تحدق، وبدا أنها لم تكن تعاني من جروح خطيرة.

وقبل ذلك، انتشل المنقذون طفلة عمرها 14 عاما من تحت الأنقاض بعد مرور 58 ساعة، كما تم إخراج أم وأطفالها الثلاثة قبل أن يتوفى أحدهم أثناء نقله إلى المستشفى، كما انتشلت فرق الإنقاذ، أمس، مسنا عمره 70 عاما من تحت ركام أحد 4 مبان مدمرة بالكامل.

و حسب مصادر مضطلعة، فإن عدد الذين جرى إنقاذهم من تحت الأنقاض بلغ 105 أشخاص، فيما ارتفع عدد من لقوا حتفهم نتيجة الزلزال الذي ضرب ولاية إزمير يوم الجمعة الماضي إلى 81، بينما تجاوز عدد الجرحى 960 جريحا.

 

مقالات ذات صلة