عشريني ينهي حياته بطريقة “صادمة” .. طنجة

متابعة

أقدم شاب في مقتبل العمر، أمس الأربعاء، على وضع حد لحياته بطريقة وصفها شهود عيان بالصادمة، بالمجمع السكني “ديار طنجة” بمدينة طنجة.

ووفق مصادر من عين المكان، فإن المعني بالأمر البالغ من العمر 20 عاما، ينحدر من مدينة وزان وكان يتابع دراسته قيد حياته بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بطنجة.

وحسب ذات المصادر، فقد ألقى الطالب بنفسه من سطح البناية السكنية التي كان يكتري بها شقة رفقة شقيقه، في ظروف غامضة، إذ لم يكن يعاني من أية مشاكل اجتماعية أو اضطرابات نفسية، مما خلّف صدمة كبيرة في صفوف جيرانه وأقاربه.

وجرى نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بالمستشفى بطنجة، قصد إخضاعها للتشريح الطبي، فيما تم فتح تحقيق للوقوف على ظروف وملابسات الانتحار، وكذا تحديد الأسباب، بعد أن حلت بعين المكان عناصر الشرطة القضائية والسلطة المحلية.

مقالات ذات صلة