المشهد الصحي بالحسيمة يتعزز بإحداث مركز جديد لاستقبال مرضى كورونا

متابعة

تعزز العرض الصحي و الاستشفائي بالحسيمة مؤخرا بإحداث مركز جديد لاستقبال مرضى كوفيد-19 بمنطقة كالابونيطا بالحسيمة.

و أوضح المندوب الإقليمي للصحة بالحسيمة، “محمد اليزناسني”، لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المركز افتتح من أجل تسهيل المأمورية على الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بمرض كوفيد-19 والذين لا تظهر عليهم الأعراض و تفادي الازدحام بمستشفى القرب بإمزورن بين هذا الصنف من المرضى و من يعانون من المضاعفات و يوجدون في حالة صحية حرجة.

و من شأن هذا المركز أن يساهم في تخفيف الضغط المتزايد على مستشفى القرب باقليم إمزورن المخصص لاستقبال الحالات المصابة بمرض كوفيد -19، و تسهيل عملية التكفل بالمرضى ذوي الحالات الخفيفة.

و تابع “اليزناسني” أن المركز الجديد يستقبل المرضى الذين لا تظهر عليهم أعراض المرض و ملزمون باتباع البروتوكول الصحي لوزارة الصحة، حيث يتوافدون على مركز “كلابونيطا” ويتم إخضاعهم لمجموعة من التحاليل الضرورية و تخطيط القلب و أخذ عينة من الدم لهم للتأكد من وضعهم الصحي و السماح لهم بعد ذلك بمتابعة البروتوكول العلاجي المعتمد من قبل وزارة الصحة داخل منازلهم.

و أضافالمندوب الإقليمي، أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة و تظهر عليهم الأعراض يتم إرسالهم مباشرة إلى مستشفى القرب بإمزورن لمتابعة العلاجات الضرورية والتكفل بهم من قبل الأطقم العلاجية في أحسن الظروف.

و أشار إلى أنه تم مؤخرا، في خطوة استباقية، تزويد مستشفى القرب بإمزورن بخزان للأوكسجين لمساعدة المرضى على التنفس و تغطية الخصاص الموجود في هذه المادة الحيوية بالنظر إلى تزايد الطلب على هذه المادة بعد تفشي وباء كوفيد-19.

في سياق متصل، أكد المندوب الإقليمي للصحة أنه تم الشروع مؤخرا بمستشفى “تارجيست” في إجراء التحاليل الخاصة بمرض كوفيد-19 للحالات المشتبه في إصابتها بالفيروس أو مخالطي الحالات المصابة، ما سيمكن من تفادي تنقل ساكنة المدينة و المناطق المجاورة لها إلى الحسيمة و دعم جهود التصدي لانتشار الجائحة.

و أبرز في السياق ذاته أنه سيتم بالموازاة مع خزان الأوكسيجين الإبقاء على القارورات الموجودة من هذه المادة بالمستشفى لضمان تلبية و تغطية الطلب المتزايد على الأوكسجين.

مقالات ذات صلة