اسبانيا تفصل في إلزامية تلقي لقاح كورونا وتحدد موعد البدء في التلقيح

متابعة

قال وزير الصحة الإسباني، سلفادور إييا، السبت، إنه لا يعتقد أنه من “الملائم” ضد جعل لقاحات كورونا إلزامية في إسبانيا وأنه، وفقا للخبراء، “يمكن أن يؤدي إلى نتائج عكسية”.

وذلك خلال حديثه إلى إذاعة RAC1، حيث أكد الوزير بأن هناك “وعيا عاليا جدا” بين المواطنين فيما يتعلق بفوائد التلقيح، لأن إسبانيا “دولة ذات تقاليد جيدة جدا في التلقيح”.

وعلى الرغم من أن الحكومة يمكن أن تجعل التلقيح إلزاميا بموجب القانون، يقول الوزير، إلا أنه حتى بعدم جعله إلزاميا “سيكون هناك مستوى عالٍ جدًا من الاستجابة” بين الإسبان.

وأشار الوزير إلى أن الحكومة ستحاول توضيح الحقيقة والفوائد التي ينطوي عليها التلقيح لجميع السكان ضد الفيروس.

وأوضح الوزير أن هناك 13000 نقطة تلقيح في إسبانيا وأن حوالي 10 ملايين شخص سيتم تلقيحهم عادة في فترة شهرين، بحيث “مع الشبكة المعتادة” لنقاط التلقيح سيكون من الممكن “العمل بشكل مثالي بوتيرة سريعة وكفؤة وبضمانات”. وقدر وزير الصحة أن العملية ستبدأ “في وقت ما في يناير”، لكنه تجنب توضيح أرقام السكان الذين ستشملهم خطط الحكومة للتلقيح.

المصدر: الدياريو.

مقالات ذات صلة