الفرقة الوطنية تغلق الحدود في وجه وزير سابق وتخضعه للتحقيق لمدة ست ساعات

متابعة

استقبل مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء صبيحة يوم الثلاثاء الماضي (7 دجنبر)  وزيرا سابقا للاستماع إليه، بسبب شكوك حول تورطه في اختلالات كبيرة تهم المال العام.

هذا الوزير السابق هو محمد مبدع، الذي شغل منصب وزير منتدب مكلف بإصلاح الإدارة في حكومة عبد الإله بن كيران. وقد استمعت إليه عناصر الفرقة الوطنية على مدى ست ساعات كاملة، إذ دخل مقر الفرقة بالدار البيضاء في حدود الساعة العاشرة صباحا ولم يغادره إلا في حدود الساعة الثالثة مساء.

هذه التحقيقات مع الوزير السابق جاءت بناء على تقرير المجلس الأعلى للحسابات الذي يرأسه إدريس جطو، والذي وجه مراسلة رسمية لرئيس النيابة العامة، بعد وقوفه على ما اعتبره خروقات خطيرة تكتسي طابعا جنائيا في تدبير المجلس البلدي لمدينة الفقيه بنصالح، الذي يرأسه مبدع لمدة وصلت إلى 23 عاما.

كما سبق أن وجهت ضد محمد مبدع عدة شكايات من طرف الجمعية المغربية لحماية المال العام، التي قدرت الخروقات التي تعرفها بلدية الفقيه بنصالح بالملايير، وبناء على ذلك جاءت تحقيقات الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، التي قررت بعد الاستماع إلى مبدع اتخاذ قرار احترازي بإغلاق الحدود في وجهه ومنعه من السفر إلى الخارج.

مقالات ذات صلة