ابتداء من الإثنين.. كاتالونيا تقرر تخفيف القيود الإحترازية

متابعة

قررت حكومة كاتالونيا رفع الحظر الإقليمي على التنقل جزئيا اعتبارا من يوم الإثنين المقبل، ما سيسمح للمقيمين في نفس المنزل بالتنقل مع بعض. كما سيُسمح أيضا بفتح المحلات التجارية غير الأساسية، والتي تبلغ مساحتها القصوى 800 متر مربع وبطاقة استيعابية قصوى تبلغ 30٪، في عطلات نهاية الأسبوع. هذه هي الإجراءات الرئيسية التي أعلنت عنها القائمة بأعمال مستشارة الصحة، ألبا فيرجيس، في مؤتمر صحفي بعد اجتماع لجنة الصحة الإقليمية. وأوضحت فيرجيس أنه “يمكننا استعادة النشاط شيئا فشيئا”.

وسيُسمح أيضا بالأنشطة الرياضية الفرعية 16 مع وجود الجمهور بمقاعد مخصصة مسبقا في المسابقات الفرعية.

وسيُسمح أيضا باستعمال غرف تغيير الملابس. وسيتم تطبيق هذه الإجراءات خلال الأيام الأربعة عشر القادمة اعتبارا من اليوم الخامس عشر من الشهر الجاري.

إجراءات الأسبوع المقدس

كما ستتبنى الحكومة إجراءات “تخفيف الضغط” خلال الأسبوع المقدس، على الرغم من أنها ستكون “بطيئة وقصيرة” حتى لا تتراجع عن التقدم المحقق في الوضع الوبائي في كاتالونيا، والذي تحسّن في الأيام الأخيرة.

وأوضح مستشار الداخلية بالإنابة، ميغيل سامبر، أنه مع البيانات الحالية حول تطور الوباء في كاتالونيا، يمكن اتخاذ تدابير خلال عطلة الأسبوع المقدس التي تسمح بـ “تخفيف الضغط” المتراكم” لمدة عام، وبالتالي منح المواطنين فسحة من الحرية.

ومع ذلك، حذر سامبر من أن هذه الإجراءات الجديدة ستكون “بطيئة وقصيرة”، لأنه “لن نتقدم بخطوتين إلى الأمام ثم نتراجع أربع خطوات”، لأن السلالة البريطانية “أكثر خطورة مما نتصور”.

المصدر: كادينا سير.

مقالات ذات صلة