مصيبة.. أم تقتل رضيعها وترمي جثته قرب منزل طليقها

متابعة

أمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بأكادير، أمس الأحد 11 أبريل 2021، بإيداع امرأة السجن المحلي لآيت ملول، بتهمة قتل رضيعها البالغ من العمر سنتين بدوار قصبة أعروص الواقع بنفوذ جماعة المعدر الكبير التابعة لإقليم تزنيت.

وأفادت مصادر محلية أن عناصر الدرك الملكي بتزنيت كانت قد توصلت بشكاية تقدمت بها المشتبه فيها، تفيد اختفاء فلذة كبدها مطالبة منها فتح تحقيق في القضية في أسرع وقت ممكن.

مصالح الدرك، تفاعلت بالجدية المطلوبة مع الشكاية قبل أن تهتدي إلى مكان تواجد الرضيع، حيث وجدته جثة هامدة بالقرب من منزل طليقها السابق، وجرى نقله إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بتزنيت بناء على تعليمات النيابة العامة المذكورة.

وفور ذلك، باشرت عناصر الدرك التحقيق في الواقعة حيث تبين أن القاتل لم يكن سوى الأم والتي اعترفت بجريمتها الشنيعة، مؤكدة أنها قامت بخنق طفلها بواسطة وسادة إلى أن فارق الحياة.

ونقلت المتهمة جثمان ابنها بعد التأكد من وفاته إلى مكان قريب من مقر سكنى طليقها في محاولة منها لإخفاء معالم جريمتها، قبل أن تنكشف خيوطها وتبرر ذلك بالظروف المادية الصعبة التي تمر منها.

مقالات ذات صلة