المحكمة تصدر حكمها في حق صاحب الفيديو المثير “الإفطار في رمضان مقابل 50 درهما”

متابعة

في وقت وجيز تمت إدانة الشاب صاحب الڤيديو الذي تحدى زملاءه المراهقين بالإفطار في رمضان مقابل مبلغ 50 درهما بسنة سجنا نافذة.

وجاء هذا الحكم حسب تقارير إعلامية يوما واحدا بعد خروج صاحب المقاطع المصورة المثيرة في الإعلام، بعد إنتشار فيديو يوثق لإفطارهم العلني في نهار رمضان مقابل 50 درهم، حيث قدم أبطال الفيديو اعتذارهم للمغاربة، بخصوص جرح الإحساس العام بحرمة الشهر الفضيل ، مؤكدين أن غرضهم لم يكن سوى تحقيق الفرجة.

وأضافوا المراهقون أن الفيديو الفضيحة تم تصويره قبل دخول شهر رمضان بحوالي أسبوع، موضحين أنهم واعون بخطورة انتهاك حرمة الشهر الفضيل وما يمثله من قدسية لدى عموم المغاربة.

مقالات ذات صلة