أسرة من الفنيدق تتهم الحرس الإسباني بقتل ابنها عمدا.. ومرصد حقوقي يدخل على الخط

متابعة

قال مرصد الشمال لحقوق الانسان ONDH أنه توصل بطلب مؤازرة من أسرة المرحوم صابر عزوز ( حوالي 20 سنة، كان يقطن قيد حياته بالفنيدق ) ، الذي توفي على الساعة الرابعة والنصف من يوم أمس، حينما كان يحاول العبور سباحة بين سواحل الفنيدق وسبتة المحتلة.

وتتهم اسرة المرحوم صابر الحرس المدني الاسباني بقتله بشكل متعمد عبر استعمالها العنف غير مشروع اتجاه شخص اعزل وسط البحر بعدما ظهرت على ملابسه ، عند انتشاله واخراج جثته اثار بقع دم.

واعتبر المرصد أن استعمال السلطات الاسبانية العنف اتجاه المرحوم صابر عزوز انتهاكا للاتفاقيات والمواثيق الدولية والاوروبية لحقوق الانسان ، وتطورا خطيرا في التعامل مع المهاجرين والهجرة بجنوب البحر الابيض المتوسط.

وطالب المرصد بكشف حيثيات القتل المتعمد لمهاجر غير نظامي اعزل يصارع امواج البحر من طرف السلطات الاسبانية بالمدينة المحتلة ، كما دعا المنظمات الحقوقية الدولية للضغط على اسبانيا من اجل احترام المواثيق والمعاهدات الدولية لحقوق الانسان في ما يخص احترام حقوق المهاجرين غير نظاميين.

مقالات ذات صلة