الحزب الشعبي الإسباني يطالب بإعفاء وزيرة الخارجية بعد فضيحة المجرم “غالي”

متابعة

طالب الأمين العام للحزب الشعبي الإسباني ، تيودورو غارسيا إيخيا ، بإقالة أرانشا غونزاليس لايا وزيرة الخارجية ، بسبب إدارتها الكارثية للأزمة الدبلوماسية بين المغرب و إسبانيا.

تصريحات أمين عام حزب PP الإسباني ، تأتي بعد مغادرة زعيم جبهة البوليساريو ، إبراهيم غالي ، إسبانيا مساء أمس الثلاثاء.

تيودورو غارسيا ، طلب باستقالة فورية لوزيرة الشؤون الخارجية ، أرانشا غونزاليس لايا ، بسبب إدارتها السيئة للأزمة الدبلوماسية مع المغرب ، والتي بلغت ذروتها بتدفق أعداد كبيرة من الأشخاص الذين وصلوا إلى سبتة.

و انتقد غارسيا ، الغموض الكبير الذي لف قضية دخول وخروج زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي من اسبانيا.

الرجل الثاني في الحزب الشعبي ، قال أن وزيرة الخارجية عليها الإستقالة فورا ، مشيراً إلى أن الأزمة مع المغرب ، أظهرت أن الحكومة الإسبانية ليس لها أي وزن في السياسة الخارجية.

غارسيا و في مقابلة مع التلفزيون الإسباني الرسمي ، أكد أن زعيم البوليساريو دخل إسبانيا بجواز سفر يُفترض أنه مزور ، وأضاف أن مغادرته البلاد تمت بطريقة مبهمة.

مقالات ذات صلة