تواطؤ مفضوح.. اسبانيا والجزائر تسددان فاتورة استشفاء “محمد بن بطوش”

كلف علاج زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية إبراهيم غالي خزينة الجارتين الجزائر وإسبانيا حوالي 100 ألف أورو، أي ما يزيد عن 100 مليون سنتيم، وهي الكلفة الطبية والأمنية لرُقاده في مستشفى سان بيدرو بمدينة لوغرونيو شمال إسبانيا.

وكشفت وسائل إعلام إسبانية أن فاتورة استشفاء “محمد بن بطوش” قد وصلت إلى 100 مليون سنتيم شاملة لنفقات التأمين والاستشفاء والرعاية الطبية طيلة 44 يوم، وهي مدة بقاء إبراهيم غالي في إسبانيا.

وذكر موقع “okdiario” أن علاج زعيم البوليساريو كلف ما بين 60 ألف أورو و66 ألف أورو، بالنظر إلى أن تكلفة وحدة العناية المركزة لمرضى كوفيد تتراوح بين 1400 و1500 يورو في اليوم، بينما قدر فاتورة حراسته وتأمينه بحوالي 40 ألف أورو، حيث رابط العديد من رجال الأمن بالزي المدني والرسمي، منهم عملاء مخابرات، وأمن خاص، في محيط المستشفى والمرافق المجاورة له بشكل مستمر لحراسة كبير الانفصاليين.

وتوقعت المصادر ذاتها أن تدفع الجزائر الجزء الأكبر من هذه التكلفة، المخصص للعلاج والنقل، بينما ستتكلف الخزينة الإسبانية بدفع فاتورة التأمين والحراسة.

ويذكر أن زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية إبراهيم غالي عاد من إسبانيا إلى الجزائر على متن طائرة طبية فرنسية، لمواصلة العلاج في مستشفى “عين النعجة”.

مقالات ذات صلة