حصري: الدفوف يؤكد تشبته بالبام و ينفي شائعات مغادرته

طنجة أنفو

بعد تداول مجموعة من الأخبار التي تفيد بقرب مغادرة عادل الدفوف لسفينة حزب الأصالة و المعاصرة بطنجة، بسبب خلافات قوية مع القيادة المحلية حول عملية التهيئ للإستحقاقات المقبلة، كشف الدفوف في تصريح حصري لموقع طنجة أنفو، أن كل ما يتداول في وسائل التواصل الاجتماعي حول هذا الموضوع هي مجرد اشاعات الغرض منها التشويش على المسار الذي اختاره البام في هذه المرحلة.
ونفى الدفوف في نفس التصريح بشدة اي خلاف له سواء مع القيادة المحلية، الجهوية او الوطنية، مؤكدا تشبته القوي بالبام بغض النظر عن منصب المسؤولية التي سيرشحه الحزب اليها.
وأضاف مرشح البام للإستحقاقات التشريعية بدائرة طنجة أصيلة، ان اللجنة المكلفة بالتهيء للانتخابات المقبلة بعمالة طنجة أصيلة تعمل بهدوء تام و بتوافق بين كل مكوناتها، و هذا اختيار تبنته المؤسسة الحزبية منذ البداية نظرا لحساسية المرحلة وصعوبة المنافسة بين كل الفرقاء السياسيين.
الدفوف اثنى على العمل الجبار الذي يقوم به وكلاء اللوائح في كل المقاطعات، وكذا رؤساء الجماعات القروية، على التزامهم القوي بالمؤسسة الحزبية و تشبتهم الوثيق بمبادئ الحزب و مشروعه الحداثي الديمقراطي، وعزمهم المحافظة على قوة البام ومكانته في المشهد السياسي الإقليمي.

مقالات ذات صلة