طنجة..تفاصيل جديدة عن توقيف صحافيين اسبان كانوا بصدد إجراء “ربورتاج” عن “معمل طنجة”

متابعة

في إطار متابعتها لقضية طرد السلطات الأمنية المغربية لـ 5 صحافيين أجانب من طرف السلطات الأمنية أمس الإثنين، كشفت مصادر متطابقة عن بعض المعطيات الإضافية المتعلقة بابواقعة.

 

فحسب المعطيات، فإن الصحافيين دخلوا إلى المغرب بطريقة عادية على أنهم سياح، لكن هدفهم كان إعداد تحقيق مصور لفائدة القناة السادسة الإسبانية “لا سيكسطا”.

وتضيف المصادر أن المعنيين بالأمر، لم ينتهجوا الطرق القانونية المعمول بها بالمغرب، حيث لم يتقدموا بطلب إلى المصالح المعنية للحصول على الرخص والتصاريح الضرورية للتصوير، كما هو الحال مع جميع العاملين في مجال الصحافة سواء كانوا مغاربة أو أجانب، بل فضلوا أن يتم التصوير بطريقة سرية.

وأكدت ذات المصادر أن الصحافيون كانوا سيجرون على الأرجح تحقيقا حول معامل النسيج السرية، وتحديدا فاجعة معمل طنجة التي خلفت وفاة 29 شخصا غرقا، ليبث في إطار برنامج”سالفادوس”، قبل أن تتدخل السلطات الأمنية المغربية، وتقرر طردهم على الفور عبر مطار طنجة الدولي، بسبب مخالفتهم للقوانين المغربية المؤطرة للقطاع.

 

 

 

مقالات ذات صلة