للمرة الثالثة وبأغلبية ساحقة.. القيادي الشاب أحمد الوهابي رئيسا لجماعة تزروت

لم يكون مفاجأ أبدا، أن يتمكن القيادي البامي الشاب، أحمد الوهابي، من الظفر بكرسي رئاسة جماعة تزروت لولاية ثالثة، حيث كانت كل المؤشرات تتجه نحو اكتساح هذا الشاب لجميع دوائر الجماعة الخمسة عشر.

وتمكن الوهابي الذي كان مرشحا وحيدا لشغل هذا المنصب، من الحصول الاغلبية المطلقة، بفضل ثقة الساكنة وأعضاء المجلس في كفاءته، حيث أن التفاف الجميع حول هذا الشاب، يبين جدارته بهذا المنصب، نظير ما قدمه من إنجازات متميزة خلال الولايتين السابقتين.

وضمت تشكيلة المكتب الجديد وجوه شابة جديدة، ويتعلق الامر بنواب الرئيس وهم :الصادق الحليمي، نعيمة الحليمي،
امشيش الوهابي، زهرة الوهابي وينتمون كلهم لحزب الأصالة والمعاصرة، كما تم انتخاب احمد شقور كاتبا للمجلس وياسين العمراني نائبا له وهما من البام أيضا.

 

Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر