رجل أعمال أمريكي يرغب في تولي رئاسة فريق اتحاد طنجة

متابعة

كشف مصدر لموقع طنجة أنفو أن رجل أعمال مغربي أمريكي يطمح لرئاسة فريق اتحاد طنجة في الفترة القادمة خلفا للرئيس الحالي عبدالحميد أبرشان، الذي قد يغادر سفينة الاتحاد خلال الجمع العام الذي سيكون يوم 22 من الشهر الحالي.

وأضاف ذات المصدر بأن الشخص المعني بالأمر، والدته أمريكية ووالده مغربي، ولايريد أن يذكر اسمه في المرحلة الحالية، بل يرغب في أن يتم الأمر بالتدريج.

المصدر ذاته أكد أن رجل الأعمال يرغب في انهاء الأزمة المادية التي يعاني منها الأزرق الطنجي من خلال وضع 2 مليار سنتيم في خزينة النادي فور وصوله لمنصب الرئاسة.

وذكر المصدر أنه الرجل يحظى بدعم كبير من قبل مستشهرين كبار، غير أنهم يشترطون إبعاد اتحاد طنجة من دهاليز السياسة وصراعاتها، بالإضافة إلى أن الرجل أعد برنامجا يعتبره متكاملا لتسيير الفريق في الفترة القادمة.

ويعيش اتحاد طنجة على وقع أزمة مادية خانقة منذ مدة طويلة، جعلت اللاعبين يطالبون بمستحقاتهم أكثر من مرة، اَخرها خلال الشهر الماضي، حينما قاموا بمقاطعة التداريب، غير أن تدخل أبرشان أنقذ الموقف وجعلهم يستأنفون التداريب بعدما تلقوا وعودا بتنفيذ مطالبهم.

الجدير بالذكر أن اتحاد طنجة يحتل حاليا المركز الرابع عشر في البطولة الوطنية الاحترافية برصيد 4 نقاط، جمعها من فوز وتعادل وثلاثة خسائر.

مقالات ذات صلة