الأطفال المتخلى عنهم في تقرير النيابة العامة برسم سنة عام 2020

تعرف ظاهرة الأطفال المتخلى عنهم بالمغرب انتشارا مقلقا، إذ تكشف العديد من المتابعات الجمعوية أن الشارع العام  يتلقف باستمرار أطفالا فاقدين للمأوى، يتبين في ما بعد أنهم متخلى عنهم، كل حسب أسباب متعددة المرجعيات.  

وقد أوضح تقرير أخير لرئاسة النيابة العامة، وتزامنا مع انتشار جائحة كورونا، أن السلطات القضائية استاطعت رصد ما يفوق ألفي طفل متخلى عنهم.

وسجل التقرير أن عدد من تم التخلي عنهم من الأطفال سنة سنة 2020 وصل إلى سقف 2063 طفلا، توزعت نسبهم بين 1122 من الذكور و 941 من الإناث.

وفي إطار الإجراءات المتخدة لمواجهة الظاهرة أفاد التقرير  أن ربع هؤلاء الأطفال تم إيداعهم بشكل مؤقت بمؤسسات الرعاية المعنية بما مجموعه 518 حالة، كما تم إيداع 664 لدى أقرباء هؤلاء الأطفال أو أشخاص.

Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر