من يقرر سياسيا في مصير ليبيا

قررت يوم أمس الخميس محكمة استئناف “مصراتة” وقف جميع الإجراءات المتخدة من قبل المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، طبعا بما فيها إلغاء اعتماد القائمة الأولية لمرشحي الانتخابات الرئاسية.

وحسب مصادر إعلامية فإن المحكمة ارتكزت في قراراتها هذه إلى بطلان

 تشكيل المفوضية العليا للانتخابات الحالي أصلا.

وهذا التشتت في مصادر القرارات الحاسمة، بما فيها قرارات انتخاب رئيس البلاد يطرح سؤالا قلقا بخصوص الجهة الموكول إليها رسميا التقرير في مصير ليبيا.

Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر