الحارس “بونو” ينقذ حياة مغربي هاجمه مسلحون سودانيون!

كشف محمد واموسي، مراسل وكالة الأنباء الإماراتية في فرنسا، أن مسلحين سودانيين أفرجوا عن موظف مغربي يعمل في سفارة دولة غربية، بسبب حارس المنتخب المغربي”بونو”.

وأوضح واموسي في تدوينة نشرها على صفحته الشخصية على “فايسبوك” أن “موظف مغربي يعمل في سفارة دولة غربية لدى السودان اعترض خمسة مسلحين طريقه، في الخرطوم، حيث أوقفوه و أنزلوه من سيارته و وضعوا رشاشات الكلاشينكوف فوق رأسه تمهيدا لاقتياده إلى مكان مجهول أو إطلاق النار عليه”.

 

وأضاف ” سألوه ما اسمك فأجابهم : بونو.. وقالوا له من أجل حارس المنتخب المغربي ياسين بونو و إنجازات منتخب المغرب في المونديال سنخلي سبيلك و تركوه يغادر سالما”.

Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر