يوم واحد يفصل بين حادث انتحار تلميذة آسفي وتلميذة تطوان

لقيت تلميذة بمدينة تطوان، أمس الثلاثاء، مصرعها بعدما ألقت بنفسها من الطابق الخامس من إقامة سكنية بحي “حومة طنجاوة”.

وأفادت مصادر محلية بأن الأمر يتعلق بتلميذة كانت قيد حياتها تدرس بالثانوي التأهيلي في مستوى جدع مشترك، وتبلغ من العمر 15 سنة، حيث تم نقل جثتها إلى مستودع الأموات بمستشفى “سانية الرمل” بتطوان.

وفي الوقت التي فتحت فيه مصالح الأمن بحثا في الحادثة لمعرفة ظروف وحيثيات الوفاة، تضارب الأنباء حول أسباب الانتحار، بين من اعتبرها ناجمة عن مشاكل أسرية، وبين من أشار إلى دخول التلميذة في حالة صدمة بسبب نقاطها الدراسية، في انتظار ما ستؤول إليه نتائج التحقيق.

Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر