سلطات طنجة.. العين الثاقبة التي تترصد كل مخل بإجراءات الحجر الصحي

طنجة أنفو

لا يختلف عاقلين، كون أن السلطات المحلية بمدينة طنجة، و بإشراف مباشر من والي الجهة محمد امهيدية، تقوم بمجهودات كبيرة و جبارة، لتطبيق كل الإجراءات التي اتخذتها بلادنا، قصد التصدي لتفشي فيروس كورنا المستجد – كوفيد19-. و هو ما أفرزته الآلاف من التدخلات المباشرة لرجال السلطة بمختلف مشاربها، في العديد من أحياء و شوارع المدينة المليونية.

الحديث عن التراخي في تنفيذ المهام من قبل هؤولاء الجنود، هو طرح باطل وحيف بخيص، لا يمكن تقبله في هذه الظرفية الحرجة، لأن ما نحتاجه اليوم هو دعم و تشجيع كل الرجال و النساء الذين اختاروا التواجد في الصفوف الأمامية للتصدي لهذا الوباء فداء للوطن و المواطنين.

سلطات طنجة، يجب أن ترفع لها القبعة في هذه الظرفية الصعبة، كون أن مهامها صعبة و تحدياتها شاقة للغاية، وتضحياتها لن يسجلها لها إلا التاريخ الذي سيذكرها غدا بكل فخر و اعتزاز.

مقالات ذات صلة