تمديد الطوارئ من عدمه.. “البام” يطالب حكومة العثماني بالوضوح مع المغاربة

متابعة

وجه فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، حول تضارب الأنباء بخصوص تمديد الحجر الصحي وتأثير ذلك على نفسية المواطنين.

وقال فريق البام، أنه في تاريخ 18 ماي الماضي، أعلن رئيس الحكومة في البرلمان عن قرار تمديد الحجر الصحي لمد ثلاثة أسابيع إضافية تنتهي في 11 يونيو.

وأضاف أنه على بعد أيام قليلة من انتهاء الأجل المذكور، تضاربت الروايات وتناسلت الإشاعات بخصوص إمكانية تمديد تدابير الحجر الصحي لفترة ثالثة، دون أن تصدر رئاسة الحكومة توضيحا بنفي أو يؤكد الأخبار الرائجة الشيء الذي كان له بالغ التأثير على نفسية المواطنين بعد حوالي ثلاثة أشهر من الانضباط والاحترام التام لإجراءات حالة الطوارئ الصحية، رغم أثرها السلبي على وضعيتهم الاقتصادية والاجتماعية حيث واجهوا تلك الظرفية الصعبة بصبر وتضامن.

وعليه يضيف المصدر ذاته: ” نسائلكم عن صحة الأخبار الرائجة، ملتمسين منكم في الوقت نفسه نفيها أو تأكيدها حفاظا على نفسية المواطنين”.

وكان الحكومة قد صادقت على مرسوم تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني من يوم الأربعاء 20 ماي 2020 في السادسة مساء إلى غاية يوم الأربعاء 10 يونيو 2020 في الساعة السادسة مساء، وذلك استنادا إلى مقتضيات المادة الثانية من المرسوم بقانون رقم 2.20.292، الصادر في 28 من رجب 1441، الموافق ل23 مارس 2020.

ويأتي هذا القرار لما تطلبته المرحلة من ضرورة الاستمرار في تطبيق التدابير والإجراءات الوقائية المتخذة منذ الإعلان عن حالة الطوارئ الصحية والحجر الصحي، وكذا لضمان فعالية ونجاعة هذه الإجراءات في التصدي لانتشار جائحة كورونا والحفاظ على صحة عموم المواطنات والمواطنين وتجنيب بلادنا الأسوء.

مقالات ذات صلة