صادم.. تفاصيل مثيرة حول عملية إغتصاب و ضرب وقتل شابة بطريقة “وحشية”

متابعة

لقيت شابة تعمل مستخدمة، داخل مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم، بإقليم ميسور، (لقيت) مصرعها بعدما تعرضت إلى الإعتداء بالضرب والجرح المفضي إلى الموت بعد اغتصابها.

واهتزت بلدة أوطاط الحاج، ضواحي ميسور، على وقع جريمة قتل بشعة، راحت ضحيتها شابة تعمل منظفة داخل المؤسسة المذكورة، حيث توجهت نحو منزلها بعد الشغل، لتتعرض للاختطاف، من طرف شخص مجهول.

وذكرت مصادر اعلامية محلية أن الضحية تعرضت إلى الإعتداء بالضرب والجرح المفضي إلى الموت بعد اغتصابها.

وفتحت مصالح الأمنية تحقيق حول الفاجعة، بينما تم نقل الجثة إلى مستودع الأموات.

مقالات ذات صلة