ضمنه أطفال و نساء .. البحرية الاسبانية تعترض قاربا للهجرة السرية

متابعة

تدخلت دورية الخدمة البحرية للحرس المدني الاسباني، ليلة الأحد/الاثنين، لاعتراض مسار قارب للهجرة السرية، على متنه 54 شخصا، بينهم سبع نساء و ثلاثة أطفال، على بعد 31  ميلا بحريا جنوب موتريل في محيط سواحل غرناطة بإقليم الأندلس.

و صرحت مصادر رسمية اسبانية، بأن القارب، كان يُقل مهاجرين سريين ينحدرون من دول جنوب الصحراء، قدموا من سواحل الريف، في محاولة الوصول إلى السواحل الاسبانية قبل أن يتم البحث عنه في عرض البحر واعتراض سبيله، بسبب إخبارية توصلت بها فرقة الإنقاذ البحري.

و في نفس السياق، فقد جرى نقل جميع المُهاجرين إلى ميناء “موتريل” قصد الاعتناء بهم من لدن الصليب الأحمر، و إخضاعهم للتحاليل المخبرية الخاصة بفيروس كورونا، وفق البروتوكول الصحي المعمول به، في انتظار اتخاذ الاجراءات اللازمة في حقهم.

مقالات ذات صلة