مآساة أخرى بشفشاون.. ثلاثيني ينهي حياته بطريقة بشعة داخل منزله

متابعة

اهتز مدشر الوسطى التابع لجماعة فيفي بإقليم شفشاون، أمس الأربعاء، على وقع حادثة انتحار، و الهالك شاب ثلاثيني.

وحسب مصدر مطلع، فإن الشاب يبلغ من العمر 36 سنة أقدم على وضع حد لحياته شنقا في غياب عن أسرته.

وخلف هذا الحادث صدمة وحالة من الحزن وسط أسرته وأقاربه.

وفور علمها حلت بعين المكان مصالح الدرك الملكي وسيارة الإسعاف، فيما تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بشفشاون، وباشرت المصالح المختصة تحقيقاتها للكشف عن ظروف وملابسات الحادث.

 

مقالات ذات صلة