تزوير شواهد كورونا وجوازات التلقيح يستنفر الشرطة بمطارات المغرب

متابعة

رفعت عناصر شرطة الحدود والاستعلامات العامة، العاملة بمطارات المملكة، حالات التدقيق في الوثائق المسلمة من قبل المسافرين المغادرين للمملكة، بعد الكشف عن أعدد كبيرة من المتورطين في تزوير شهادات الكشف عن “كورونا” وجوازات التلقيح للراغبين في مغادرة التراب الوطني.

فإن الإجراءات الاحترازية المشددة في المطارات جاءت بعد توقيف عشرات الأشخاص المتورطين في تقديم كشوفات لنتائج مزورة لـ”كوفيد- 19″، والخاصة بمغادرة المملكة نحو وجهات مختلفة من العالم.

فايجب التصدي لهذه الظاهرة وإيلاؤها العناية اللازمة، خاصة أن مثل هذه الممارسات تعتبر جرائم معاقب عليها بموجب القانون، فضلا عن كونها تحد من فعالية السياسات العمومية الخاصة بمحاربة الوباء، لا سيما ما يتعلق بالجهود المبذولة لتوسيع نطاق الفئات المستفيدة من اللقاح والحد من التنقلات المخالفة للضوابط المعمول بها.

و الاعتماد على كل الآليات المناسبة لرصد كافة الممارسات الجرمية المرتبطة بتزوير الوثائق الصحية وفتح الأبحاث القضائية بشأنها.

مقالات ذات صلة