في ظرف 3 أسابيع المغرب يلقح نصف التلاميذ المستهدفين ضد “كورونا”

متابعة

تم تلقيح مليون و517 ألفا و503 تلاميذ ما بين 12 و17 سنة إلى حدود مساء الاثنين، فأن البلاد استطاعت في ظرف ثلاثة أسابيع تلقيح 50 بالمائة من الفئة المستهدفة من التلاميذ.

فإن “55 بالمائة من هذه الفئة تلقوا لقاح فايزر، مقابل 45 بالمائة تلقوا سينوفارم، فيما تلقى 29 ألف تلميذ الحقنة الثانية من اللقاحات”.

فأن مجموع المغاربة الذين تلقوا الحقنة الأولى من اللقاح تجاوز 21 مليونا و411 ألفا، وهو ما يمثل 71 بالمائة من الفئة المستهدفة، فيما تلقى ما يفوق 17 مليونا و764 فردا الحقنة الثانية، أي ما نسبته 60 بالمائة من هذه الفئة.

وهذا راجع الى الإقبال المتزايد على عملية التلقيح، فأن المراكز باتت تستقبل يوميا أكثر من مائة ألف مواطن، و 104 آلاف و512 شخصا تلقوا التطعيم يوم الثلاثاء.

و كذلك الانخراط الكبير في عملية تلقيح الأطفال،  في ظرف ثلاثة أسابيع فقط، تم تلقيح نصف الفئة المستهدفة،  فأن “الأمر تم بتضافر مختلف الجهود”.

يأتي هذا في ظل توفر البلاد على المخزون الكافي من اللقاحات ومن المرتقب التوصل بأربعة ملايين حقنة جديدة من لقاح “سينوفارم” يوم السبت المقبل.

 

مقالات ذات صلة