والد ابراهيم سعدون لـ”أنفو طنجة”: إطلاق سراح ابني شعور لا يوصف.. شكرا للجميع-حوار

حاوره: أيوب الخياطي

استقبل والد الطالب المغربي المحكوم بالإعدام، ابراهيم سعدون، بفرحة كبيرة، خبر إطلاق سراح ابنه بواسطة سعودية من الأمير محمد بن سلمان.

ويقول والد سعدون لـ”أنفو طنجة” أن ابنه وصل إلى السعودية رفقة أسرى آخرين أفرجت عنهم روسيا.

ويكشف والد سعدون في هذا الحوار، تفاصيل استقبال الأسرة لخبر الإفراج عن فلذة كبدها، وكذا الدور الذي لعبته الديبلوماسية المغربية من أجل إطلاق سراح الطالب المحكوم بالإعدام.

 

كيف استقبلت خبر إطلاق سراح ابراهيم سعدون؟

أشعر كمغربي بالفرحة والإعتزاز، بعد إطلاق سراح ابراهيم رفقة أسرى آخرين أفرجت عنهم روسيا. وكأب بإحساس لا يوصف، حتى الكلمات تخالجني في هذه اللحظة.. لن أنسى تضامن المغاربة من طنجة إلى الكويرة، وكذا العالم مع قضية ابني، شكرا من أعماق القلب للجميع.

هل اتصل بكم ؟

نعم اتصل بنا، معنوياته مرتفعة جدا، وكما تعلمون أن ابراهيم يملك شخصية قوية، إذ ظهر ذلك بجلاء خلال الأزمة التي مر منها، حيث ظل متماسكا وهادئا..

هل كنت على علم بوجود تحركات في الخفاء من أجل إطلاق سراح ابنك؟

بالفعل، كانت هناك تحركات في الكواليس، وأيضا تنسيق مع عدد من “الأطراف” لإطلاق سراح ابراهيم، والحمد لله، تكللت كل الجهود بالنجاح، بفضل حنكة الديبلوماسيين المغاربة، وكذا تعاون عدد من الدول من أجل طي هذا الملف بينها المملكة السعودية، حيث لعبت دورا حاسما في الموضوع..

 متى يصل ابراهيم إلى المغرب؟

وصول ابراهيم إلى بلده، ماهي إلا مسألة وقت، إذ بمجرد إتمام الإجراءات الإدارية اللازمة في السعودية، سيعود إلى بيت أسرته.

كلمة أخيرة

أتقدم بالشكر الجزيل لجميع المغاربة، والمتضامنين مع قضية ابني، في جميع أنحاء العالم، وأيضا الدول التي لعبت دور الوساطة من أجل طي هذا الملف، كما لن أنسى صحافتنا الوطنية، وأيضا الدولية التي أعطت للقضية إشعاعا كبيرا، تكلل بإطلاق سراح فلذة كبدي.

 

 

Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ أكثر